whatsapp

كيف يتم كتابة المقالات|9 خطوات فعالة لكتابة مقال متوافق مع سيو

“قوِّي مبيعاتك مع خدمات تسويقية متكاملة.

كيف يتم كتابة المقالات بمعايير السيو؟ نعلم أن هذا السؤال يشغل تفكيرك، خاصة إذا كنت واحدًا من أصحاب المشاريع التجارية أو واحدًا من العاملين في مجال كتابة المحتوى والسيو أو حتى إذا كنت ترغب في تعلم هذا المجال من بدايته. فإذا كنت واحدًا من هؤلاء فإن هذا المقال سيثير اهتمامك بالطبع، وذلك لأننا نعرض عليك فيه أولاً تعريف المقال مرورًا بالتعرف على أهم عناصره وأنواعه إلى كيفية كتابته بشكل احترافي مناسب للسيو.

ما هو المقال؟

قبل أن نقوم بالإجابة على سؤال كيف يتم كتابة المقالات؟، يجب أن نتعرف أولاً على تعريف المقال وهذا ما نوضحه إليك في السطور التالية:

المقال هو عبارة عن مجموعة من الفقرات القصيرة المكتوبة بعناية ونظام معين لتوضيح تفاصيل موضوع محدد أو أحد عناصر هذا الموضوع، ويتم كتابة هذه الفقرات بشكل متناسق وسلس يُمكن القارئ من استيعابها بسهولة، وفي أغلب الأحوال يكون المقال أقل من ألفي كلمة مقسمة على فقرات متتابعة بترتيب دقيق لإيصال معلومات معينة للمتلقي.

يُمكن للمقال أن يناقش أي موضوع في أي مجال من مجالات الحياة سواء أكان موضوع تعليمي، تثقيفي، إرشادي، ترويجي، تاريخي، طبي، علمي، وغيرها من المجالات المتعددة التي لا حصر لها.

إقرأ أيضًا: كيفية كتابة المحتوى الحصري

ما هي عناصر المقال؟

كيف يتم كتابة المقالات؟، بالطبع هذا سؤال مهم للغاية، ولكن قبل التعرف على كيفية كتابة المقال لابد من التعرف أولاً على العناصر المكونة للمقال، والتي تتمثل فيما يلي:

فكرة المقال

الفكرة هي الأساس الذي يتم بناء المقال بناءً عليه، ويعمل الكاتب على تحديدها واختيارها بشكل واضح وبسيط، ويشمل المقال فكرة أساسية واحدة قد يتفرع منها أفكار فرعية متعلقة بها. ويستخلص الكاتب أفكاره من حصيلة معلوماته، قراءاته، تجاربه، أو تجارب الآخرين.

عنوان المقال

ويُعد العنصر الأول الذي يتم التفكير فيه عند الإجابة على سؤال كيف يتم كتابة المقالات، وذلك لأن العنوان من أهم العوامل التي لها تأثيرًا كبيرًا في نجاح المقال، فكلما كان العنوان مميز وجذاب كلما لفت انتباه الكثير من الأشخاص وشجعهم على قراءة المقال بالكامل.

يُمكنك متابعة المزيد حول: أهم 3 مراحل لـ كتابة المحتوى التسويقي.

المقدمة

تعتبر المقدمة من أهم عناصر المقال، وهذا يرجع بالطبع لدورها في توضيح وتعريف موضوع وفكرة المقال بشكل مختصر وبسيط للقارئ تمهيدًا لباقي أجزاء ومحتويات المقال، وكلما كانت المقدمة شيقة وجذابة كلما زاد اهتمام القارئ بالمقال وزادت رغبته في قراءة كل تفاصيل المقال دون ملل أو نفور.

جسم المقال

يُعتبر محتوى المقال العنصر الثالث الذي يتم التفكير فيه عند طرح سؤال كيف يتم كتابة المقالات، وذلك لأن جسم المقال هو العنصر الأساسي فيه، والذي يسرد فيه الكاتب كل تفاصيل الموضوع الذي يناقشه في المقال بلغة سليمة وقريبة للمتلقي وواضحة وخالية تمامًا من أي أخطاء نحوية أو لغوية أو إملائية. كما يعمل الكاتب على تقسيم جسم المقال لفقرات محددة بعناوين فرعية بما يتناسب مع فكرة المقال.

إقرأ أيضًا: كيفية كتابة عنوان جذاب

لغة المقال والعاطفة

يعمل الكاتب على اختيار اللغة الملائمة والمناسبة لقرائه معتمدًا على اختيار الألفاظ والمصطلحات السليمة، الجمل القصيرة الواضحة، استبدال الكلمات الغير مهمة أو حذفها، عدم استخدام صيغة المبني للمجهول إلا عند الحاجة فقط.

كيف يتم كتابة المقالات بالاستناد للعاطفة؟ يتحدد عنصر العاطفة بناء على نوعية المقال، وتتجلى أهميتها في المقالات الذاتية على عكس المقالات الموضوعية التي تفتقر إلى العاطفة.

الخاتمة

تمثل الخاتمة العنصر الأخير من عناصر المقال، والتي يوضح فيها الكاتب موجزًا لجميع عناصر المقال؛ لتذكير القارئ بأهم النقاط الأساسية التي تضمنها المقال بشكل سلس، كما تتضمن أيضًا اهم النتائج والتوصيات التي توصل إليها الكاتب.

كيف يتم كتابة المقالات
كيف يتم كتابة المقالات

ما هي أنواع المقال؟

لقد اقتربنا كثيرًا من الإجابة على سؤال كيف يتم كتابة المقالات، فقبل خطوة الكتابة يجب عليك التعرف على أنواع المقالات، وذلك لكي تتمكن من تحديد أي نوع أنسب لفكرتك وموضوعك بشكل ملائم لجمهورك المستهدف، إليك أبرز أنواع المقال:

المقالة الموضوعية 

وهي المقالة التي يوضح بها الكاتب كافة تفاصيل المقال بشكل موضوعي وواضح، دون التحيز لأي جانب أو الآراء أو وجهات النظر الشخصية، فيتوجب على الكاتب الإلتزام بالحيادية في هذا النوع من المقالات معتمدًا على معايير النزاهة والاستناد لمراجع وأدلة مبرهنة ومعتمدة.

تابع المزيد حول: كتابة مقال متوافق مع السيو

المقالة الذاتية

كيف يتم كتابة المقالات الذاتية؟ يتم كتابة هذا النوع من المقالات بشكل يعكس وجهة نظر أو رأي الكاتب عن موضوع ما بهدف إقناع المتلقي به، وهذا النوع شائع ومتداول بين العلماء والكتاب الخبراء والمتخصصين في نشاط معين دون غيره، مما يُمكنهم من الكتابة والتعبير عما يدور في بالهم بشكل منطقى ودقيق ومرتب على هيئة فقرات واضحة للقراء.

المقالة الوصفية 

بالنظر إلى اسمها، فإننا نتأكد بالطبع من أن هذا النوع يسرد فيه الكاتب وصف محدد لموقف ما قد حدث معه أو موقف ما يريد أن يبرزه للقارئ بطريقة ما فريدة وجذابة تترك الانطباع والتأثير المطلوب في نفس المتلقي كأنه قد عاش هذا الموقف بالفعل ولا يقرأه مجرد قراءة فقط.

المقالة العلمية

كيف يتم كتابة المقالات العلمية؟ يتم كتابة المقالات العلمية عن طريق ذكر تفاصيل الموضوعات العلمية البحتة بعد دراستها وتحليلها بشكل جيد ودقيق للغاية من قبل العلماء المختصين في المجال المراد الكتابة عنه، فهذا النوع من المقالات يُكتب بواسطة خبراء ذو ذكاء حاد ومعايير محددة، ولا يتم كتابتها بواسطة كتاب عاديين أو هواة.

المقالة الإقناعية

وهذا النوع من المقالات يكون مكتوبًا لفئة معينة بهدف إقناعهم بأمر أو موضوع ما استنادًا إلى الأدلة والمعلومات الموثوقة التي تثبت صحة نقاط محددة وخطأ نقاط أخرى غيرها، وتُستخدم هذه المقالات بكثرة في العملية التسويقية لخدمة أو منتج ما تُقدمه شركة أو علامة تجارية ما، حيث يتم التركيز على كيفية إقناع المتلقي بالمزايا والفوائد والحلول التي يُمكنه الحصول عليها بشراء أو طلب هذا المنتج أو الخدمة.

كيف يتم كتابة المقالات بشكل يتوافق مع السيو؟

بعد أن تعرفنا معًا على أهم عناصر وأنواع المقالات، جاء الآن الوقت المناسب للتعرف على كيفية كتابة المقالات بشكل صحيح وفعال متوافق مع معايير السيو، وهذا ما سنوضحه إليك فيما يلي:

دراسة وتحديد الجمهور المستهدف 

قبل البدء في كتابة مقال ما، يجب علينا أولاً التعرف على الجمهور الذي نخاطبه ونوجه له هذا المقال، لكي نتمكن من كتابة المقال بأسلوب مناسب لمستوى إدراكهم، اهتماماتهم، أسلوب معيشتهم، فبالطبع لا يُمكن كتابة مقال علمي موجه لفئة محددة من الجماهير بنفس الأسلوب واللغة التي يُكتب بها مقال إقناعي موجه لجمهور عام على سبيل المثال.

تحديد موضوع المقالة

بعد التعرف على الجمهور المستهدف وتحديده، تأتي خطوة اختيار موضوع المقال وفقًا لهذا الجمهور الذي قُمنا بتحديده ودراسته، ويتم اختيار الموضوع بعد أن يرتب الكاتب أفكاره ويدون ملاحظاته حول المجال الذي يرغب في التحدث عنه.

اختيار الكلمة المفتاحية للمقالة

كيف يتم كتابة المقالات وفق معايير سيو؟ تتمثل الخطوة الأولى لتحقيق هذا الهدف في اختيار الكلمة المفتاحية المناسبة لموضوع المقال والتي تتوافق مع أهدافك التي تسعى إليها من المقال، ويتم تحديد الكلمة المفتاحية بعد التعرف على نية المستخدم وطبيعة النتائج المتصدرة في مجالك، ولا تُختار بشكل عشوائي.

اختيار عنوان المقالة

يجب اختيار عنوان جذاب ومميز يتضمن الكلمة المفتاحية الأساسية للمقالة، وألا يزيد عن 60 حرف حتي يتمكن من الظهور كاملاً في محركات البحث المختلفة.

وضع استراتيجية المقالة

بعد اختيار موضوع المقال واختيار الكلمة المفتاحية وجمع المعلومات المناسبة حول المقال واختيار العنوان، تأتي خطوة تحديد استراتيجية المقال والتي يجب أن تتمحور حول ثلاث نقاط أساسية تتمثل في الآتي:

  1. أن يكون المقال محدد وموجه لفئة معينة دون غيرها.
  2. أن يشمل المقال كافة التفاصيل الهامة والمفيدة حول الموضوع المتناول.
  3. أن يكون المقال مركز على فكرة معينة دون غيرها.

تقسيم محتوى المقالة

كيف يتم كتابة المقالات؟ يتم كتابة محتوى المقالات بشكل منظم عن طريق تقسيمه لفقرات بسيطة وواضحة للقارئ، متوازنة في أحجامها لتضمن أنها مريحة للعين، وكذلك أيضًا استخدام أنسب التنسيقات للعناوين الأساسية والفرعية H1,H2,H3,H4 بما يتناسب مع جسم المقال وفقراته.

تنسيق المقالة والتأكد من صحة الكتابة

يجب عليك الاعتناء باستخدام القوائم الرقمية والنقطية عند وجود أكثر من عنصر في الفقرة الواحدة، فهذا الأمر يُسهل على القارئ متابعة المقال بتركيز، كما يجب عليك أيضًا مراجعة محتواك والتأكد من سلامته وخلوه من أي أخطاء، وتوزيع المحتوى المرئي من صور أو فيديوهات في مقالك بشكل منظم.

استخدام الروابط الداخلية والخارجية

كيف يتم كتابة المقالات بمعايير السيو؟ يتم كتابة مقالات متناسبة مع السيو عن طريق تدعيم المقال بالروابط الداخلية والتي تنقل القارئ لمقالات أخرى ذات صلة بمقالك الحالي، وكذلك أيضًا تدعيم المقال بالروابط الخارجية والتي يلزم ان تكون معتمدة وموثوقة كروابط المواقع الخاصة بالأرقام والإحصاءات على سبيل المثال.

توزيع الكلمة المفتاحية في المقال

كيف يتم كتابة المقالات؟ لكي تضمن كتابة مقال متوافق مع السيو، يجب عليك توزيع الكلمة المفتاحية للمقال في عدة مواضع نعرضها عليك فيما يلي:

  • في عنوان المقالة.
  • في واحدًا من العناوين الأساسية والفرعية أو أكثر.
  • في بداية مقدمة المقالة.
  • في وصف الميتا.
  • في الـ URL المتعلق بالمقالة.
  • في النص البديل الخاص بالصور المستخدمة في المقالة
  • أن تتواجد الكلمة المفتاحية بنسبة من 1% إلى 1.5% من محتوى المقال بشكل متناسق وله معنى، لا مجرد حقن للكلمة المفتاحية في فقرات المقال فقط.

باتباع كافة الخطوات السابقة يُمكنك الحصول على مقال فريد ومميز متوافق مع معايير السيو، ويخلق لك فرصًا جيدة في تصدر نتائج محركات البحث.

في النهاية، بعد أن قمنا بالإجابة على سؤال كيف يتم كتابة المقالات بشكل متوافق مع السيو؟ وذلك بعد التعرف أولاً على مفهوم المقال، أهم العناصر المكونة له، وكذلك تعرفنا على أهم أنواع المقالات. يُمكنك الآن اتخاذ أولى خطواتك نحو كتابة المقالات بإحترافية دون أي قلق على الإطلاق.يُقدم لك دائمًا أفضل متخصص سيو م/ محمد سمير سعيد وفريقه الخبير في كتابة المحتوى أهم النصائح والخطوات الهامة التي يُمكنك الاعتماد عليها في تطوير خبراتك! فلا تتردد من طرح أي سؤال يراودك فيما يتعلق بالسيو وكتابة المحتوى.

محتوي المقال
ذات صلة
error: Content is protected !!